الحريات الأكاديمية بتونس

تُعدُّ الحريات الأكاديمية أحد أهم ركائز الحريات الفرديّة التي تضُمّ إلى جانبها حريّة الرأي والتعبير وحرية الفكر والمعتقد والضمير وغيرها من أشكال حقوق الإنسان التي نادت بها ثورة الحرية والكرامة يناير 2011، ومطلباً ناضل من أجلها أجيال من الأكاديميين النقابيين والحقوقيين والمدافعين عن حقوق الإنسان في بعديها الكوني والشمولي، لكن الملاحظ أنّ هذا المكسب لم يكتمل تحققه وتبلوره بالشكل الكافي والمنتظر رغم المحاولات الهامة لتعزيزه وترسيخه على أرض الواقع. وهو ما دفعنا خلال صياغتنا لهذه الورقة إلى توجيه اهتمامنا بهذه الإشكالية محاولين بذلك إضافة هذه اللبنة إلى غيرها من الإسهامات والمحاولات الهادفة للتأسيس لمشهد أكاديمي حر ومحايد بعيداً عن كل أشكال الهرسلة والتضييق.

تحميل


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...